مكافحة الإتجار بالآثار

إذا إستطعنا القضاء على سوق الإتجار بالأثار، فيمكن أن نضع حد للسرقات التي تحدث بصفة شبه يومية للأثار والتراث بالمتاحف، والجوامع والاسبلة، والمواقع الاثارية بشتى أنواعها.

تركز هذه التدوينة على الإتجار الغير مشروع للآثار، ما هو، وما هي القوانين التي تجرمه، وأهم نقطة، ما هو دور كل المتخصصين والعاملين بمجال التراث والآثار

***

 يعتبر دليل اليونسكو حول الاتجال الغير مشروع للآثار هو أهم وأوضح مرجع حول هذا الموضوع، حيث لا يتناول مجرد التشريعات والقوانين وأهميتها، ولكن أيضاً دور الشرطة، كما يتناول الدليل طرق الجرد والتوثيق الصحيحة للممتلكات الثقافية بالتفصيل، بالإضافة إلى وجود خطوات للتوثيق وحتى إستمارة التوثيق، وهو بالتالي مورد بالغ الأهمية، وفعلاً أتقدم بالشكر لكل من ساهم بإعداده.

 “التدابير القانونية والعملية لمكافحة الاتجار الغير مشروع بالممتلكات الثقافية – دليل عملي من إعداد اليونسكو”

 ***

صفحة الأيكوم المخصصة لموضوع الإتجار بالآثار، وهنا صفحة أخرى بمواد مختلفة

 ***

في حالة إكتشاف سرقة قطع فنية أو ممتلكات تثقافية، يتم إبلاغ الإنتربول. وهنا نجد صفحة الإنتربول حول القطع التي تم إستردادها، أو القطع التي لا تزال مسروقة. ودور الشرطة في تطبيق وتفعيل القوانين دور جذري لنجاح مكافحة الإتجار بالآثار، فهنا نرى دور الإنتربول بالتعاون مع الأيكوم

 ***

ومن هنا أشنئت “اللجنة الدولية الحكومية لتعزيز إعادة الممتلكات الثقافية إلى بلادها الأصلية أو ردها في حالة الاستيلاء غير المشروع” التي تتبع منظمة اليونسكو لتكون لجنة إستشارية وتعزيزية لموضوع إعادة الممتلكات الثقافية إلى بلادها الاصلية  في حالة الاستيلاء غير المشروع، وهنا يوجد جميع تفاصيل وإعلانات هذه اللجنة، بالإضافة إلى كيفية تقييم اللجنة لطلبات إسترداد الآثار

 ***

وللمزيد عن الدور الذي تلعبه منظمة اليونسكو في هذا الموضوع والاتفاقيات المبرمة، يمكن الإطلاع على صفحة: “الممتلكات الثقافية: الاتجار غير المشروع بها وإعادتها، ويوجد على نفس الصفحة.

 ***

ويتم بيع العديد من الممتلكات الثقافية على الإنترنت، فهنا تأتي وثيقة “التدابير الأساسية بشأن القطع الثقافية التي تعرض للبيع على الإنترنت“، من إعداد اليونسكو، وهنا توصيات إجتماع تم ما بين الأيكوم واليونسكو والإنتربول حول الإتجار بالآثار على الإنترنت، ويمكن قراءة الموضوع بتفصيل أكثر هنا.

 ***

وبدأ اليونسكو منذ عام 2000 بالتعاون مع متخصصين لكتابة قوائمة بالآثار التي يمكن أن تسرق بسهولة، ويتم توزيع مثل هذه المنشورات على الشرطة وعلى الجمارك وشرطة الحدود بكل البلدان لمساعدتهم على ملاحظة القطع الأثارية المشبوهة التي قد تكون مسروقة ويقوموا بالإتصال بالمتخصصين للكشف عنها. “قائمة الطوارئ الحمراء للمتلكات الثقافية المصرية المهددة”، متاحة بالعربية وبالإنجليزية، كما يمكن رؤية القوائم الأخرى من البلدان المختلفة هنا

***

بعض الموارد الأخرى:

إستمارة تملأ في حالة تصدير الممتلكات الثقافية، وتقدم إلى الجمارك

مجموعة المئة قطعة المسروقة (من العالم، ليس مجرد مصر)، من إعداد الأيكوم

قائمة مراجع حول هذا الموضوع

قائمة بمواقع وموارد مختلفة، من إعداد الأيكوم

المعايير التي تتبعها الأيكوم من أجل مكافحة الإتجار الغير قانوني بالآثار

قائمة مراجع حول هذا الموضوع

 ***

نقاش حول أخلاقيات الاتجار بالآثار

Looting MattersDiscussion of the archaeological ethics surrounding the collecting of antiquities.

 ***

أفضل المدونات عن الإتجار بالآثار

17 Great Archaeology Blogs on the Antiquities Trade and Looting That YOU Should Read.

 ***

موارد إضافية

APRIL THEME: FAKES, LOOTING, AND ARTIFACTS LACKING CONTEXT

 **

http://chasingaphrodite.com/

 **

CHRISTINA LUKE ON BUILDING UNDERSTANDING AND COUNTERING THE ILLEGAL TRADE IN ANTIQUITIES

 

 

 

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s