Fakes and Forgeries – Part 1 الأثار الحقيقية والمزورة – الجزء الأول – خلفية نظرية

يعد موضوع التفرقة ما بين الأثار المزيفة  والحقيقية أحد أكثر المواضيع تداولاً ما بين الأثاريين. تتناول عدة تدوينات هذا الموضوع بتفصيل أكثر. تعطي هذه التدوينة خلفية حول موضوع الآثار المزيفة، التدوينة الثانية حول التقنيات المختلفة للكشف عن الأثار المزيفة، أما التدوينة الثالثة فتعطي معلومات وبيانات عملية حول معرفة الأثار الحقيقي من المزور

***

أهم الأدوات للكشف عن الآثار هي العين، فالخبرة هي كثيراً ما تكون الفيصل في غياب التقنيات الحديثة، ورؤية قطع كثيرة ومختلفة – أصلية ومزورة – هو مفتاح التمكن من معرفة الأصل من التقليد. فعلى سبيل المثال، يمكن لأثاري رؤية تمثال ويعتبره مزور بسبب عدم جودة صناعته، ويأتي المتخصص في الفن الإقليمي ليقول إن هذا التمثال نموذج تقليدي للأثار الإقليمية.

وأبدأ هذه التدوينة بمحاولة تعريف ما هو الأثر المزور، وما أنواع المستنسخات المختلفة، فلم أجد مرادف عربي يفرق ما بين الـReproduction والـ Copy،

وأعتمد هنا على التعريف المذكورة بموقع متحف “كيلسي”، تحديداً معرض حول الأثار المزيفة

فيعرف الموقع ثلاثة أنواع من الآثار الغير ((حقيقية)) أو غير ((أصلية))، وهنا أضع الأقواس لأن موضوع تعريف ما هو الأثار الحقيقي وما هو الأثار الأصلي موضوع آخر نتداوله أدناه.

Reproduction

هي نسخة طبق الأصل من القطعة الأثرية، وعادةً ما يستخدم الأصل كمرجع أثناء تصنيعها، وتكون منقولة بكل بدقة من الاصل، ويمكن أن يكون مختوم عليها أنها نسخة، ويتم تسويقها وبيعها كنسخة وليس كأثر، فمثال على ذلك الأثار التي يتم بيعها بمحلات المتاحف كتذكار (ليس لكل المتاحف مستنسخات دقيقة).

Copy

ربما يمكن إستخدام لفظ «نسخة» للتعبير عن هذه الفئة من الآثار الغير أصلية، فهي النسخ التي تتبع الأصل ولكن ليس بدقة، ولا يستخدم الأثار الأصلي كمرجع لعمل تلك النسخ. (ملحوظة أرجو من الزملاء لإفادتي في إستخدام المصطلحان السابقان، فهل لهم المرادفات العربية الصحيحة؟ هل هناك مرادفات أخرى أدق؟)

Forgery (fake, counterfeit)

هو الأثر المزور أو المزيف، والأثار المزورة هي ما يتم تسويقها ومحاولة بيعها أو عرضها على أساس إنها أصلي. عادة لا تكون القطع المزيفة نسخ أو مستنسخات طبق الأصل، وعادةً يتم تقليد قطعة فنية غير نادرة، بمعنى انه لا يستطيع أن يقلد رأس نفرتيتى أو قناع توت عنخ آمون.

وأضفت بين القوسين مصطلحان إنجليزيان آخران، مع مراعاة وجود اختلافات قانونية ما بين المصطلحان، كما يناقش بهذا المقال، .فهل تزوير الآثار في حد ذاته جريمة؟ ما الفرق ما بين مفهوم تزوير العملة (والمجرم عالمياً) وتزوير أو نسخ الآثار؟  الرابط السابق يتناول الموضوع.

 ***

بعض المراجع التي يمكن قرائتها، ويجب الإطلاع عليهم حتى تستطيع توسيع أفاقك عند التعرف على الأثار

مقال يتناول تاريخ التزوير، وتعريف الأثار المستنسخة أو المزيفة، والفرق بينهم. يختص بالأثار المصرية، بصيغة بي.دي.إف

S.–A. Naguib. The shifting values of authenticity and fakes. PalArch’s Journal of Archaeology of Egypt/Egyptology 2, 1 (2007)

***

مقال بصيغة بي.دي.إف يتناول الأثار البطلمية والمستنسخات الرومانية.

Sally-Ann Ashton. A Question of Authenticity and Date: Roman Copies and Ptolemaic Originals. British Museum Studies in Sudan and Ancient Egypt 2.

***

كتاب حول الأثار المصرية المزيفة. إصدار 1912 ولكنه مازال مفيد وقيم جدأً. يمكن تنزيله بصيغة بي.دي.إف

Wakeling, T.G. 1912.Forged Egyptian antiquities, London.

 ***

كتاب آخر، ولكنه غير متاح على الإنترنت بطريقة مجانية وقانونية

Egyptian Fakes: Masterpieces that Duped the Art World and the Experts Who Uncovered Them

***

بعض الأثار المصرية المزيفة الشهيرة

مومياء مصرية (Egyptian Princess Mummy Mere Rag-Stuffed Dummy) المقالة موجود بصورة مختصرة مجاناً

تمثال لأميرة من العمارنة (Bolton and the “Amarna Princess”) مقالة متاحة مجاناً

***

الأثار المصرية المثيرة إلى الجدل – هل هي أصلية أم مزورة؟ وما هي الأراء المختلفة؟

يوجد جدل حول رأس نفرتيتي، فهل هو حقيقي أم مزور؟ الرأي والرأي الآخر:

Is this Nefertiti – Or  A 100 Year Old Fake?

Nefertiti’s ‘hidden face’ proves Berlin bust is not Hitler’s fake

Calling the Queen’s Authenticity into Question

***

مقال باللغة الألمانية حول قطعة من المفترض إنها تصور الملك توت عنخ آمون، وتتناول المقال أساليب التعرف على مدى صحة القطعة.

Der Berliner „Spaziergang im garten“ – Antiker MurkS oder Moderne Fälschung? Rolf Krauss – 2009

***

هذا تقرير لورشة عمل أقيمت بمتحف بالمللكة المتحدة حول كيفية التعرف على الأثار المزيفة. مورد رائع! بصيغة بي.دي.إف

ACCES WORKSHOP: IDENTIFYING FAKES

http://ssndevelopment.org/acces_ssndevelopment/home/acces/public_html/wp-content/uploads/2011/06/ACCES-Identifying-Fakes-workshop-report.pdf

***

عن تاريخ الاثار المزيفة بأستراليا

Egyptian Antiquities in Australia, Real and Fake

http://secretvisitors.wordpress.com/2011/01/20/egyptian-antiquities-in-australia-real-and-fake/

***

معرض عن التزوير بوجه العموم، وبالطبع به جزء عن الأثار المصرية

http://www.galtmuseum.com/media/fakes&forgeries-mediakit.pdf

***

موارد خاصة

تم عمل معرضان حول موضوع الاثار المزيفة والاثار الأصلية

أولهما، هو معرض من إعداد متحف كيلسي بولاية ميتشيجان الأمريكية، وهو يتمحور حول الاثار المصرية. يمكن الإطلاع على المعرض بالكامل من خلال موقع المتحف، حيث به جميع صور القطع المزيفة، وأساليب كشف صحتها من عدمها.

The Art of the Fake: Egyptian Forgeries from the Kelsey Museum of Archeology

http://www.ipl.org/div/kelsey/

والثاني أقيم عام 2010 بمتحف فيكتوريا أند ألبيرت الإنجليزي، ويتناول التزوير بنطاق أوسع من مصر، ولكن يتضمن بعض أشهر القطع المصرية المزيفة، مثل تمثال أميرة من عصر العمارنة المذكور أعلاه

 ***

ماذا عن تزوير النصوص؟؟ هذا موقع يتطرأ لهذا الموضوع:

FORGING HISTORY: MOTIVES, METHODS, AND EXEMPLARS OF FORGED TEXTS [1]

http://asorblog.org/?p=2170

وفي مجال النصوص المزيفة، تعد هذه البردية والتي تذكر زوجة المسيح أحدث مواضيع الجدل

http://alinsuciu.com/tag/gospel-of-jesuss-wife/

***

تم إعداد التدوينة بمشاركة من أ/ دينا السيد – متحف السويس

أضف تعليق

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. تسجيل خروج   / تغيير )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s